روايه وردتي السمراء بقلم سميه عامر

أرغب في متابعة القراءة

الصفحة التالية
موقع أيام نيوز

وردتي السمراء
بقلم سميه عامر
يا ماما مش معنى انه غني اني هبقى مبسوطة معاه ده مبسوط بفلوس أبوة 
 بنت متتكلميش كده عن ابن خالتك انتي حتى مشوفتيهوش غير مرتين و انتو لسا صغيرين 
يا امي ده بدوي و اكيد جاهل انا هبقى مهندسة بعد ٣ سنين عايزاني اتدفن في العادات و التقاليد و اللبس البدوي غير أنه مش متعلم و جاهل  



 عيب عليكي اللي بتحكيه مهي سينا ارضي و بلدي ولا انتي ربايه ابوكي و دلعه ليكي نسوكي اصلنا و إن كان على التعليم هو مش محتاجله لانهاصلا معاه فلوس يا بتي
لا منستش بس انتي برضو متنسيش انك وعدتيني اني هكمل جامعتي الاول 
 لا خلاص مفيش وعود بكره هتقعدي معاه و توافقي بيه ده ابن خالتك و هيحافظ عليكي 


امي سابتني و خرجت عشان تجيب حاجات عزومة بكره و قعدت انا مغمومة و عيطت لاني بحب ماجد زميلي في الجامعة  فضلت افكر ازاي اخلصمن الجوازة دي لحد ما لقيت اليوم عدى و انا قاعدة قدام مرايتي بجهز نفسي و عيوني حمرا من العياط 
سمعت صوت امي وهي بترحب بيهم و فجأة انفتح الباب عليا و دخلت ست جميلة في اوائل الخمسينات عيونها مكحله و خضرا 


 يا روحي عليكي يا عروسة ابني يا غالية ايه كل الجمال ده 
قومت و تها  ازيك يا خالتو انتي نورتينا 
 بنورك يا حبيبتي بس ايه الجمال ده كله نورين شكلك من اسمك بصحيح 
ابتسمت و انا حزينة و خرجت خالتي و سابتني اجهز نفسي 
 الو يا سيف اخوك فين 
معرفش المفروض يكون في القاهرة قبلينا 
 طب شوفو فين بسرعة 
خرجت نورين من اوضتها وهي منزله راسها في الأرض و دخلت بالشربات و هي ايديها بترتجف حطتها و قعدت و اول ما رفعت راسها شافت شابفي أوائل التلاتينات و شكله كان غريب و بيبصلها بغرابة حتى أنها لاحظت أنه معاق و أيده بترجف 
امها  رحبي ب ايمن ابن خالتك يا نورين لحد ما نيجي انا و خالتك 
عيطت نورين وهي شايفة أهلها بيبيعوها لواحد معاق و مش نفس تفكيرها أو أسلوبها 
فضلت تبص حوليها وهي بټعيط 
ايمن  انتي .. انتي عروسة حلوة ... اوي ... زي القمر 
عيطت اكتر و مستحملتش قامت بسرعة اول ما لاحظت أن مفيش حد شايفها و جريت فتحت الباب و نزلت وهي بټعيط على السلم و فجأة خبطت فيواحد ووقعته ووقعت معاه على السلم 
اتعصب و بدأ يشتم  انتي يا عميا البسي نضارة 
كانت نورين واقعة فوقيه و عيونها في عيونه و بتكلم نفسها  ازاي عيونة بالحلاوة دي ولا شعره ولا شفاي...
خرجت من شرودها على تهزيقة ليها و ضحكه شاب واقف معاه عليهم
سيف  وقع الأسد اللهم لا حسد 
قامت نورين و بصتله بعصبية  ابقى بص قدامك يا غبي 
سابته وجريت و قام هو يعدل هدومة و بص لأخوه  هي قالت غبي  
سيف پخوف  عبدالملك خلاص شكلها اصلا هبلة 
 وحشتوني جدا مفيش ترحيب 
part 1
سمية_عامر
2
انت مچنون  
ازاي ماسكني كده 
بعدت عنه و فضلت بصاله بقرف  انت فاكر نفسك مين عشان تمسكني كده و اه انت غبي عشان وقعتني ع السلم و اتفضل بقى طريقك اخضر 
ضحك و نفض هدومة  طيب ماشي خليكي فاكرة كلامك ده عشان لما تبقي في سريري تعرفي تقوليه تاني 
برقت ووشها احمر  انت مش غبي بس لا و معتوة كمان 
سابته و كملت جري و طلع هو بعد ما شاور للسواق ب أيده عليها 
 ينهاااااار اسود فين نورين فين بنتي 
ايمن  خر ..جت ..و بټعيط 
سمع عبدالملك و سيف صوت خالتهم وهي بتصوت و امهم قاعدة تهديها
 في ايه حصل ايه 
نورين هربت و سابت البيت انزلو شوفوها 
سيف وهو بيضحك  المچنونة دي طلعت عروستك بجد الحقها بقى 
الحق مين  
امه  عبدالملك انزل شوف بنت خالتك ليجرالها حاجه 
خرجوا كلهم يدوروا عليها و في النهاية اختفت من كل مكان 
رجعت امها و خالتها للبيت و فضل عبدالملك برا قاعد قصاد النيل لحد ما جاله تليفون و قام خد عربيته و مشي بيها بسرعة 
وصل تحت عمارة و نزل 
الحارس  رايح فين رتك 
عبدالملك پحده  مش شغلك بوليس 
اتخض الحارس و رجع لورا و طلع هو و رزع على الباب 
فتحله شاب  انت مين
بعده عبدالملك بأيدة و دخل 
الشاب بعصبية  بقولك انت مين و ازاي تدخل كده 
جريت نورين لما سمعت الزعيق و برقت اول ما شافته قدامها  انت 
اتعصب عبدالملك أن بنت خالته و اللي المفروض كان هيتجوزها راحت بيت واحد غريب و جرها قدامه بس هدي لما شاف ستكبيرة خارجه من نفس الأوضه 
ام ماجد  ايه يا ابني سيبها انت مچنون 
 چرجرها لحد العربية و رماها فيها و ركب جنبها 
فضلت تتكلم وهي بټعيط  انت مين و ازاي تعمل معايا كده 
فضل ساكت لحد ما وصل تحت البيت و خرج فتحلها الباب و برا العربية و ركب و مشي 
شافها ابوها اللي كان بيدور عليها و لحد ما طلعوا بيتهم 
نورين پخوف  بابا انا هفهمك 
ا ابوها من غير ما يتكلم  حمدالله على سلامتك يا بنتي انا كنت عارف انك هترجعي و مش ههون عليكي تفضحيني
جريت امها عليها وهي بټعيط  يوم ب ليله يا بنتي كنتي فين حرام عليكي كسرتي قلبي. 
  ابوها  مفيش عار خلاص احنا موافقين على ابن اختك خليها تروح تعيش معاهم و نخلص من الفضايح
فضلت ټعيط وهي مټألمة  انا مش عايزة اتجوزة 
ضربها ابوها كف على وشها خلاها فقدت الوعي 
صحيت وهي في المستشفى و مش حاسة بحاجه غير صوت الدكتورة اللي بيقول  بنتكم لسا بكر يا حاج 
غمضت عينيها تاني وهي مش حاسه ب حاجه كأنها كل ما تصحى تاخد مخدر 
 يلا يا امي بالله عليكي قبل ما يعملولها حاجه انا بحبها 
بس البت دي مش عاجباني يابني اللي تعصى كلام أهلها تستاهل كل اللي يجرالها 
ماجد  عملت كل ده عشان بتحبني و انا مستحيل اسيبها لغيري 
خلاص بكره هنروح عندهم و نطلبها بس مفيش جواز غير بعد ما تخلص جامعتك 
 موافق 
فاقت بعد يومين وهي لوحدها في الاوضه حطت ايديها على راسها و حاولت تقوم بس اڼصدمت من الخاتم اللي لابساه و مسكته رمته و قامت خرجتبرا الاوضه
جري ابوها عليها و سندها لحد ما ډخلها الاوضه تاني 
نورين  بابا ايه اللي في أيدي ده 
بصلها ابوها بصرامة  ده خاتم جوازك يا بنتي و كفايه فضايح لحد هنا 
اغم عليها تاني من الكلام و صحيت وهي في عربيه و جنبها خالتها ........
بجد مش عارفة ارد عليكم كلكم وحشتوني اوي اوي و أن شاء الله لو التفاعل حلو هنزل بارت تاني الساعة ١٠ 
part 2
وردتي_السوداء
سمية_عامر
3.  وردتي السمراء 
احنا رايحين فين 
بصتلها خالتها بقرف  رايحين على جهنم و اخرسي انا مش طايقة اشوف وشك 
سكتت نورين لحد ما وصلوا و نزلت خالتها و سابتها في العربية لحد ما وصلها سيف  نورين انتي نورتينا تعالي انزلي 
 انت .. انا فاكراك انت على السلم كنت معاه 
اه نسيت اعرفك  انا سيف ابن خالتك 
 طب انا بعمل ايه هنا انا عايزة ارجع بيتنا 
بصلها بشفقة و حزن  ده بقى بيتك انتي اتجوزتي اخويا 
 بس انا موافقتش
فتحلها سيف الباب و خرجت وهي مش قادرة تقف قام حط دراعه قدامها عشان متقعش  انتي محتاجة ترتاحي 
بصت قدامها شافت افخم فيلا ممكن تشوفها في حياتها غير ان المكان كان مريح جدا للعين و الورد في كل مكان 
 ده بيتكم 
ابتسم سيف  ده بيتك من انهاردة 
خدها و ډخلها جوا كان في صمت رهيب في المكان و كأنها دخلت متحف كل اللوح و الفازات من اغلى الخامات
طلعت مع سيف لحد اوضتها اللي اول ما فتحها اټصدمت من وسعها و منظرها و حتى إطلالتها  دي اوضتي 
 دي اوضتك اه انا هسيبك ترتاحي و هخليهم يجيبولك الغدا هنا 
انا متشكرة جدا انت طيب اوي 
قفل الباب و خرج و نزل وهو بيصفر بس لقى عبدالملك في وشه 
 انت دخلتها اوضتي 
اه مش هي مراتك !! 
اتعصب عبدالملك و كان طالع وهو الشړ في عينه لحد ما نادى أبوه عليه و نزل تاني قبل ما يدخلها 
صفوان  ممكن اعرف ايه كل اللي جرايد امبارح ده و صورك مع البنات انت ناسي مكانتنا ده غير انك لسا عريس جديد عايز الناس تقول ايه 
عبدالملك اولا انا اعمل اللي يريحني 
ثانيا مكانتك دي مجاتش غير بمجهودي انا في شركتك بعد ما فلست يعني لولايه مكنش هيبقى ليك حاجه 
 طب بلاش مكانتي ..منظرك ايه انت 
سابه عبدالملك و طلع  متخافش هبقى امسح منظري بمنديل روح انت اقعد على مكتبك شويه و اعمل نفسك صاحب الشركات 
فتح عبدالملك الباب عليها بس مكنش في حد راح و قعد على السرير وهو متعصب منها أنه ازاي كل البنات بتتمنى بس نظرة منه وهو راح اتجوز مناللي بتحب غيرة مستحملش كل التفكير ده و قام بكل عصبية دخل البلكونة 
خرجت نورين من الحمام اللي كان في نفس الاوضه والفوطه على وشها شالتها و فتحت الدولاب لقيت هدوم رجالي قامت ادايقت و فتحت شنطههدومها طلعت إسدال و لبسته و وقفت تصلي وهي بټعيط 
خرج من البلكونة لقاها في وشه بتصلي و مفيش في وشها ولا نقطة مكياج جذبته ملامحها النقية و رموشها الطويلة و بشرتها الصافيه حتى عيونهاوهي پتبكي كانت زي اللؤلؤ 
خلصت صلى و غمضت عينيها لحد ما اتخضت و فتحتها من صوته  ما خلاص يا طاهرة 
بصت لقيته قاعد على السرير  انت  بتعمل ايه هنا انت اللي فضحتني كده 
 قام عبدالملك و من دراعها قومها  انا اللي هتندمي كل لحظة و دقيقه انك ډخلتي حياته بالطريقة دي 
 ارجوك سيب ايدي انا ست متجوزة و مسمحلكش تلمسني 
ضحك و رماها على السرير و قرب منها ضغط على ايديها  انا هنا اللي بسمح بس 
سابها على السرير و خرج من الاوضه
في المطبخ 
سيف  يعنى ايه يا امي مش هيطلعلها اكل  
سحر  الاكل يتحط على السفرة و الكل ينزل ياكل و إن كانت مش هتنزل يبقى  الجوع 
ايمن  انا .. هطلع اخليها تنزل .. شكلها .. ط ...طيبة 
بصتله أمه بحزن و هزت راسها ب أنه ماشي اطلع 
طلع ايمن و خبط على الباب و دخل كانت قاعدة بټعيط 
 الاكل على السفرة 
بصتله نورين و فضلت ټعيط اكتر 
قرب ايمن منها  متعيطيش .. كل حاجه هتبقى حلوة انتي بس خليكي مؤمنة بالقدر و بربنا 
ابتسمت نورين لما حست أنه قلبه طيب و إن كان حتى معاق بس هي خلاص بقيت مراته ولازم تتعامل مع الوضع ده 
قامت ووقفت قصادة انا بس خاېفة من كل الحاجات الجديدة دي 
ابتسم ايمن  طول ما انتي بتضحكي كده كل حاجه هتبقى .. حل.. حلوة زيك 
ابتسمت اكتر و حست بالأمان من كلامة و مشيت جنبة و نزلوا سوا لحد السفرة كان الكل قاعد و في مكان جنب عبدالملك فاضي 
بس مكان ما قعد ايمن قعدت نورين جنبه وهي بتبادلة نظرات مليانة عطف و شفقه 
استغربت سحر و اتعصبت انها قعدت جنب ايمن مش جنب جوزها و كانت هتتكلم بس سيف همسلها  سيبيها على راحتها لحد ما تتعود 
سكتت سحر و عبدالملك نظراته كلها عليها و على أسلوبها اللطيف مع اخوه 
كان ايمن مبيعرفش ياكل لوحده لازم حد يساعده في الاكل 
رفعت نورين ايديها و أكلته بيها وهي مبتسمة 
ابتسم ايمن  شكرا 
 على ايه ده واجبي 
فضلت تأكله و تشربه و عبدالملك متغاظ من أسلوبها و خلاص فاض بيه قام و ضړب على السفرة  كفااااايه 
اتخضت ووقع الاكل من ايديها 
مشي عبدالملك ناحيتها و مسكها من دراعها جامد  قولت كفااااايه
 انت مالك ايه حشرك بيني و بين جوزي .. اوعى سيب ايدي يا حيووووان .........
part 3
وردتي_السوداء 
سمية_عامر
4.  وردتي السمراء 
بصلها عبدالملك بعدم فهم و بعدها استوعب أنها فاكرة ايمن جوزها و فضل باصصلها شويه لحد ما سمع صوت يوسف 
 نورين بس ايمن ....
عبدالملك بسرعة وهو بيبرق ليوسف  ايمن اييييه اقعد مكانك 
قعد يوسف 
قرب عليها اكتر  لولا أنك مرات اخويا كنت عاقبتك على كلمة حيوان دي  بس ملحوقة ليكي روقه
بصتله بقرف  الروقه دي تخليها لمراتك
شدت ايديها و جريت على أوضتها 
بص سيف لأمة و ايمن بصلهم بعدم فهم 
ضحكت سحر  جابت الأڈى لنفسها 
ايمن  بس هي .. مرات..مراته هو ليه قال كده 
سحر بخبث  ملناش دعوة يا حبيبي تعالى يلا أما تلبس عشان نروح للدكتور 
فضلت نورين قاعدة في اوضتها طول اليوم من غير تليفون أو حتى حاجه تسليها لحد ما زهقت و قررت تنزل تتمشى 
لبست فستان و كوتش و حجابها و خرجت كان البيت هادي و جنينه البيت فاضيه 
خرجت قعدت فيها و فجأة حست بحاجه بتتحرك وراها اتخضت و قامت وقفت  مين 
صوت الحركة زاد خاڤت اكتر و رجعت لورا لحد ما خبطت في عبدالملك اللي كان وراها و صوتت 
 اسكتي انتي مچنونة 
هي پخوف وهي ماسكة في دراعه  في حاجه بتتحرك هناك 
فجأة طلع ارنب من ورا الزرع و جري 
رجعت مكانها و بعدت عنه  انا اسفة 
مردش عليها و راح قعد على كرسي في الجنينه 
 د انت غتت بصحيح و انا غلطانة اني اتأسفتلك 
قام و بكل عصبيه رزعها في الحيطة  اي كلمة زيادة هتطلع هتندمي عليها 
هي بعصبية  انت فاكر نفسك مين عشان .....
قبل ما تكمل كان بايسها لحد ما سكتت 
زقته و بصتله وهي في عيونها دموع  انت اكيد مچنون انا مرات اخو...
قبل ما تكمل الجملة كان بايسها تاني و مسبهاش تبعد المرة و فضل ماسكها لحد ما سابها بمزاجة و قرب من ودنها  تحبي تتكلمي تاني 
سابته و طلعت تجري على اوضتها و قفلت على نفسها بالمفتاح و فضلت ټعيط 
قعد عبدالملك و حط رجل على رجل 
عدى يومين و نورين مانعة نفسها انها تخرج من اوضتها و كل ما حد يخبط عليها ترد ب ان معدتها واجعاها لحد ما فجأة لقيت الباب بيتفتح 
كانت بشعرها و لابسة بيجامة و اول ما شافت الباب بيتفتح اتغطت بالبطانيه مين  
مفيش حد رد 
 مين 
رفعت البطانية وهي بتتنهد  اوف
بس لقيته قاعد قدامها قامت رفعت البطانيه عليها تاني  اطلع برا قبل ما اصوت و المهم كلهم عليك و اقولهم على اللي عملته في مرات اخوك 
 اه مرات اخويا صح .. معلش يا مرات اخويا اصلي كنت متقل شويه في الشرب و اخويا بيقولك أنه عايز يفسحك و تشوفي سينا 
مش عايزة اروح في حته و اطلع برا 
 خمس دقايق تكوني لابسة و نازلة تحت بدل ما اطلع البسك انا 
قام و خرج وهي شالت البطانيه و صوتت  عبيط ده ولا ايه يلبس مين و فين أهله ازاي سايبينه كده واحد منحرف 
لبست بسرعة قبل ما يطلع تاني و قررت انها خلاص لازم تقول لجوزها على اللي اخوه بيعمله 
فتحت الباب و نزلت لقيتهم كلهم قاعدين و عبدالملك مستنيها 
راحت ناحيه ايمن و قعدت جنبه الشئ اللي خلاه يتوتر 
 هو ممكن اتكلم معاك شويه 
ايمن  انا 
عبدالملك مفيش كلام دلوقتي احنا هنخرج يلا ورايا 
 انت بتأمر مين كده و انت مين اصلا 
سيف بصوت خاڤت  استر يارب استرر
قرب منها و بصلها بتحدي  هتيجي ولا تحبي اعمل زي ما عملت من يومين 
برقت و فضلت تبصلهم پخوف و توتر  ها... هاجي 
مشيت وراه و ايمن و سيف معاهم 
فضلت تتفرج على سينا اللي بهرتها بجمالها الطبيعي و الناس هناك و بساطتهم 
سيف  تحبي اجيبلك حاجه تشربيها 
 لا شكرا مش عايزة 
عبدالملك خد ايمن معاك و خليكم شويه في الكافيه لحد ما اجي 
برقت و حاولت تنزل بس كان قفل الباب عليها و طلع بالعربية لحد مكان فاضي كله جبال 
 انت ازاي أهلك يسمحولك تتعامل كده مع مرات اخوك معقول 
هو ايه المعقول 
 معقول مشوفتش تربية للدرجه دي 
قرب عليها بكل عصبية لحد ما جربت منه ووقعت على اول الجبل 
 فضلت ټعيط وهي بتبصله  انت حقيقي انسان ..
قبل ما تكمل   بعصبية و بعدها رماها في الأرض  طب ايه رايك ان انا جوزك و مؤبدك و بكره هتبقى ليلتنا الاولى ........
Part 4
وردتي_السوداء 
سمية_عامر
5
فضل باصصلها لحد ما اڼفجر من الضحك  اوعي تكوني صدقتي 
فضلت ساكته مبتتكلمش بټعيط بس على أسلوبه معاها و طريقته  انت مين ادالك الحق تعمل كده او تقرب عليا و تلمسني 
بصلها بجديه و حزم  اللي اداكي الحق انك تفضلي في بيت شخص غريب عنك 
 انا بحب ماجد ... و امي و امك سلبو ده مني أنه كان هيتقدملي و هعيش مع الشخص اللي بحبه مش مع واحد تاني مبحبوش و كمان محتاجرعاية كبيرة .. انتو نهيتو حياتي و مستقبلي 
حس بالغيرة من كلامها و مسح وشه  ايامي اسمعك بتقولي بحب دي تاني انتي متجوزة 
 متجوزة  
متجوزة من شخص معاق 
و اخوه پيتحرش بيا و أمة بتعاملني بمنتهى القسۏة 
ده جواز  
انا معملتش حاجه غلط ولا حتى ماجد لمس ايدي ولا شعره مني انا بس كنت بتمنى حياة طبيعيه هاديه مش حياة كلها معاصي
 كفايه كلام اهبل و اركبي العربية 
حطت ايديها على شعرها و عيطت  فين حجابي 
شافه عبدالملك طاير بعيد راح جابه و قرب منها حطه على شعرها  انا اسف 
بصتله بحزن في عيونه و قلبها فضل يدق وهو كمان فضل باصصلها شويه لحد ما خدها و رجعو الكافيه 
قعدت نورين جنب ايمن و هي عيونها على عبدالملك اللي كان واقف برا بيتكلم في التليفون و بيضحك 
سيف  اييه يا عروسة رحتي فين مع عبدالملك 
 مش عارفة هو مكان كله جبال 
عجبك 
 سينا كلها جميلة و انا حبيتها 
سيف  انتي لسا مشوفتيش حاجه عبدالملك هيوريكي حاجات تاخد عقلك 
 ليه عبدالملك  
ممكن انت تبقى توريني 
سيف  ها .. أصل انا مش فاضي و دايما عندي دراسه 
 دراسه انت بتدرس ايه 
انا في كليه تجارة 
 اه كويس أن في حد في العيله دي متعلم 
قصدك ايه  عبد الملك خريج إدارة أعمال من جامعة الالمانية 
اټصدمت و برقت  ايه  بس انا كنت فاكرة غير كده انكم يعني 
رد عليها عبدالملك من وراها  اننا جهلا و مش متعلمين و بدويين بنرعى الغنم 
 ضحك سيف و ايمن و اتحرجت هي لأنها كانت مقلله منهم 
سيف  طيب ايه انتي بتدرسي ايه في القاهرة 
نورين  انا في هندسة معمارية 
رد عبدالملك بغرور  كنتي بتدرسي .. دلوقتي خلاص 
 يعني ايه خلاص  انت مالك دي حاجه بيني و بين ايمن 
ايمن بتوتر  لا...ل .. لا عبدالملك هو اللي بيتحكم 
 بس انا مراتك انت المفروض نتكلم الاول هكمل تعليم ولا لا 
ضحك عبدالملك  يلا يلا انا مليت قوموا نمشي 
.....
و انا بقولك بنتي اتجوزت معنديش بنات للجواز 
ماجد  يا عمي انا بحبها و صدقني لولا الكلية كنت جيت من بدري اتقدملها 
 انت مبتفهمش  
بقولك اتجوزت و مشيت بنات الناس كتير حل عني 
قام ابوها فتح الباب  اتفضل شرفتونا
ام ماجد  كسفتنا مع الناس اللي يكسفك
خرجت وهي محرجة و خرج ماجد وهو هيتجنن و مش مصدق أنهم جوزوها و ساب امه في الشارع و مشي وهو تايه مش عارف يعمل ايه 
.....
رجعت نورين معاهم البيت و قلبها مكسور أنها هتخسر كليه أحلامها و أنها تبقى مهندسة 
دخلت أوضتها و فضلت ټعيط لحد ما نامت 
دخل عبدالملك الاوضه بليل متأخر و لقاها نايمة 
قلع قميصة و لبس بيجامة و راح نام جنبها وهو بيبص للدموع الجافة على خدودها و عرف انها كانت بټعيط .. حط أيده على خدها و قرب عليها اكترو   من خدها بكل حنان و نام ........
part 5
وردتي_السوداء 
سمية_عامر
6
 صوتت بعلو صوتها و كل البيت اتلم على الباب 
و عبدالملك صحي بس عمل نفسه نايم 
دخلت سحر بسرعة و لقيت نورين واقفة و بټعيط  هو بيعمل ايه هنا في سريري 
 نعم  واحد و مراته هيكون بيعمل ايه 
مراته  
بس انا متجوزة ايمن 
 مين قال كده  
سيف  نورين اهدي انتي عبدالملك جوزك و حتى هو كان العريس في اليوم اللي جينالكم فيه 
اټصدمت و قعدت على الكرسي وهي بتفتكر زعيقها ليه لما   و أنها كانت بتقعد تأكل اخوه قدامه 
خرجت من شرودها على صوته بعد ما طلع الكل من الاوضه جهزيلي الحمام 
 انت ليه مقولتليش انك انت جوزي 
بصلها بنص عين  عشان اشوف عياطك كل يوم و انتي حاسه ان اللي عملناه سوا معصية 
 ليه كل ده مكنتش اتجوزتني من الاول !
متقلقيش كده كده هطلقك انتي مش من مستوايا ولا حتى من الستات المفضلة عندي 
 بجد هتطلقني  يعني الم هدومي
ضحك و قرب منها وهي قاعدة  ده بعينك يا حلوة الاول خليني اوريكي البدوي لما بيتجوز بيعمل في مراته ايه 
بلغت ريقها و قامت وقفت قدامه  بس انت متعلم و مثقف و مسافر برا يعني مش بدوي !
 جريت من قدامه و دخلت تحضرلة الحمام 
فضلت واقفة قدام المرايا و لقيت نفسها بتضحك لوحدها و بتبرق  بقى الباد بوي القمر ده يبقى جوزي ينهار ابيض 
حضرت الحمام و خدت دوش و لبست بيجامه و خرجت
هو بصلها بعصبية  قولتلك حضري الحمام تقومي تستحمي 
 اه مش انا اللي حضرته يبقى انا اللي استخدمه و يلا شوفلك حمام تاني ده باظ 
ده باظ  ماشي تعالي هنشوف ده باظ ازاي 
 و   و دخل بيها الحمام وهي بتصوت  ينهارك اسود نزلللللني 
حطها تحت الدوش و فتحه عليها فضلت تصوت اكتر و حاولت تجري بس اتزحلقت في الصابون اللي في الأرض و مسكت فيه وقعته معاها 
سحر تحت  ايدا ايه الصوت اللي فوق ده كان البيت بيقع 
سيف بخبث  مش عرفت أنه جوزها سيبوهم بقى 
ضحكت سحر  اتلم يا قليل الادب ده اخوك و مراته 
ضحك ايمن بس فجأة رن جرس الباب و راحت الخدامة تفتح 
......
خرجت نورين من الحمام وهي ضهرها ۏاجعها من الواقعة و خرج هو وراها خد لبسه و بصلها  لسا العقاپ مجاش استني بس 
دخل تاني و قفل الباب و غيرت هي لبسها ونشفت شعرها و لبست حجابها و نزلت كان في بنت قاعدة بشعرها و بتبصلها بقرف 
قعدت نورين جنب خالتها  مين دي 
سحر  دي بنت عم جوزك شريفة 
ابتسمت نورين و مدت ايديها  اهلا 
قامت شريفة وقفت  معلش يا مرات عمي اصلي مستعجلة لما عبدالملك يصحى خليه يكلمني 
مشيت وهي بتاكل في نفسها و نورين مستغربة طريقتها بس محطتش في بالها 
سحر بخبث  حصل ايه بقى احكيلي 
احمرت خدودها  في ايه يا خالتو 
 فوق يا مرات ابني 
لا والله يا خالتو محصلش حاجه د انا وقعت في الحمام و ...
قبل ما تكمل لقيته نازل بكل أناقته و لابس بدلة و شعره الناعم مرجعه لورا 
قرب على أمه بأس ايديها  امي انا مش هتاخر 
سحر بخبث  قول لمراتك بتقولي ليه 
بصلها و راح وقف قدامها و حط أيده قفل بوقها المفتوح  سلام يا حلوة 
 استنى استنى رايح فين 
يهمك 
 لا .. اه مش انت جوزي ولا ايه يا خالتو 
ضحكت سحر و قامت و سابتهم مع بعض  رايح فرح و متتعوديش تسألي
 خلاص خدني معاك انا زهقت من البيت ارجوك 
اترجيني اكتر كده
 لا ... خلاص 
خلاص خلاص يلا باي 
 استنى استنى ارجوك ارجوك خدني 
ضحك على أسلوبها اللطيف قدامك عشر دقايق تكوني جاهزة 
طلعت تجري بسرعة و في ربع ساعة كانت نازلة لابسة فستان موف منفوش شويه و جزمة بكعب بيضا و حجاب ابيض 
انبهر بجمالها رغم انها مش حاطه مكياج كتير و فضل باصصلها و بلع ريقه 
قربت منه بعد ما اتكسفت من نظراته  يلا 
ابتسم  يلا 
خرجوا سوا و ركبوا العربية و ملاحظتش نورين ان في حد بيراقبها 
وصلوا مكان الفرح و دخلو سوا كان راقي جدا و الطبيعة خلته مميز و غريب قعدت على كرسي و هو راح يسلم على أصحابه
بس فجأة لقيت نورين اللي بي  من ايديها و بياخدها على جنب اتخضت و اټصدمت  ماجد  انت ازاي جيت هنا و عرفت مكاني منين 
مسك ايديها   انتي وحشتيني اوي 
شدت ايديها  ماجد انا متجوزة لو سمحت م....
بس قبل ما تكمل كان عبدالملك واقف وراها و شاف كل اللي حصل ........
part 6
وردتي_السوداء 
سمية_عامر
7
اتخضت نورين من وجود ماجد و عبدالملك قصاد بعض 
مسكها عبدالملك من دراعها جامد  ايه اللي جابه هنا و بتعملي ايه معاه 
 والله العظيم ما اعرف هو جه منين انا لقيت اللي بيشدني 
ماجد  سيب ايديها و الا مش هيحصلك كويس 
ضحك عبدالملك و ضربه خلاه وقع في الأرض  لما تقول حاجه خليك قدها الاول 
قام ماجد و ردله الضړبة بكل عڼف و عصبية 
بس مأثرتش في عبدالملك اللي نزل فيه ضړب و خلاه فقد وعييه
فضلت نورين ټعيط  كفايه حرام عليك هيمووووت ارجوك كفايه 
اتلم الكل يشوف في ايه و جه واحد صاحب عبدالملك و معاه مسډس  ايه يا ولد عمي نخلص عليه 
مسح عبدالملك الډم اللي على وشه  لا كفايه عليه كده 
 اول ما وصلو فتحت الباب و طلعت تجري على فوق وهو فضل شويه في العربية يهدي نفسه بس برضو معرفش خرج و طلع وراها وهو خلاص علىآخره 
 افتحي الباب !! 
مش هفتح انا حلفتلك اني معرفش هو بيعمل ايه هنا و حرام عليك اللي عملته فيه منك لله 
سمع دفاعها عنه و كأنه اتحول و رزع الباب كسرة عليها و ضربها بالقلم وقعها على الأرض  انا هوريكي ازاي تدافعي عن عشيقك يا 
على السرير و قطعلها كل هدومها و مش هامة اي توسلات ولا عياط كأنه كان اعمى 
......
سيف صباح الخير  هو ايه اللي حصل امبارح ده 
سحر  ملكش دعوة راجل و مراته 
سيف  راجل و مراته ازاي يعني ده كان بيضربها ابنك هيفضل همجي و عمره ما هيتغير 
سحر  كويس انك مطلعتش من اوضتك ولا اتدخلت عادي الحاجات دي بتحصل بين المتجوزين و بكره تتجوز و تعرف ده 
سيف  انا مش عايز اتجوز بالطريقة دي لانها إنسانة و تستحق معاملة احسن من كده مش يخلينا كلنا نسمع صوتها وهي بتصوت من الضړب ولاحتى صوت الباب وهو بيترزع 
ايمن  سيف ... معا..معاه حق حرام 
سحر  طب خلاص خلاص انا هبقى اعرف عملتله ايه 
منامتش نورين عشان تصحى و فضلت ټعيط طول الليل و لبسها كله متقطع 
كان عبدالملك نايم على السرير و صحي على صوت أمه  انت عملت فيها ايه 
 محدش يتدخل بيني و بين مراتي و لو سمحت عايز انام 
قومتها سحر من على الأرض وهي شايفة اثار الډم في كل مكان  تعالي معايا 
مستحملتش نورين و أغم عليها 
سحر بزعيق  عبدالملك اصحىىىىى مراتك اغم عليها 
قام بسرعة و انتفض من مكانه و لف نفسه بالملايه و   حطها على السرير 
سحر  اتصل على االدكتوررة بسررعة 
لبس هدومة و اتصل على دكتورة هو عارفها ووصلت بسرعة جدا لانها جارتهم 
  دول عرسان و دي اول ليله ليهم و انتي عارفة بقى شقاوتهم 
تمام هي أن شاء الله هتصحى بكره كويسة بس بلاش العڼف ده 
خرجت الدكتورة و سحر راحت توصلها 
قعد عبدالملك يبص عليها وهي نايمة وهو مش حاسس ب اي شفقة عليها 
عدى اليوم وهي نائمة مش حاسه بأي حاجه و صحيت على صوت الخدامة  معاد الدوا 
 فين خالتي 
تحت كانت لسا بتسأل على حضرتك اناديها 
 اه 
نزلت الخدامة و طلعت سحر  حمدالله على سلامتك 
بصتلها نورين بلامبالاه  انا عايزة اتطلق
  يزعل ! اااه ماشي طب انا اسفة مش هقول كده تاني 
ابتسمت سحر  هخليهم يجهزولك الحمام بقى عشان تفكي جسمك 
خرجت سحر و قامت نورين بالعافيه لبست فستان و الحجاب و فضلت تراقب الجو لحد ما اتاكدت أن مفيش حد شايفها و جريت فتحت الباب وخرجت 
.......
عبدالملك  يعني ايه خرجت ...ازااااااي يعني و البهايم دول كانو فين 
سحر  يابني تلاقيها بتتمشى هنا ولا هنا 
مسك تليفونة و اتصل على خالته  نورين عندك 
 لا يابني في حاجه ولا ايه بنتي كويسة 
اه اه مفيش حاجه لو جات قوليلي 
جه في باله أنها اكيد راحت لماجد و اتصل بالمستشفى اللي راحها ماجد  عندك طيب حاول تعطلها على اد ما تقدر يا حسن و انا خامسة و جاي 
.....
نورين  بس أنا متأكدة أن الدكتور اللي عالجني من المستشفى هنا لان مفيش غيرها
 يا فندم طيب ما طقم الأطباء جم كلهم و شوفتيهم مين فيهم عالجك 
معرفش انا كنت فاقدة الوعي يا حضرة الظابط و حضرتك مش عايز تعملي محضر ضد جوزي أنه ضړبني 
 لازم شهادة الطبيب اللي عالجك 
في وسط كلامهم جه عبدالملك اللي كان متعصب و فاكرها جايه تقابل ماجد حتى بعد كل اللي حصل 
شافته و قامت استخبت ورا الظابط  اقبض عليه ارجوك هو ده جوزي 
ضحك عبدالملك باستهزاء عشان كده كده مفيش شهود غير أهله 
دكتورة صفاء من وراهم  أيوة يا حضرة الظابط انا شاهدة ..........
انا اسفة خالص على التاخير بس كان عندي أزمة في البيت و ان شاء الله بكره هعوضكم
part 7
وردتي_السوداء 
سمية_عامر
8
راح الظابط سلم علية  معلش انت لازم تيجي معايا انت عارف القانون 
ضحك وهو بيبصلها  اه طبعا طبعا يلا 
فرحت هي و ت الدكتورة  انا متشكرة جدا 
راحت نورين معاهم و اول ما وصلوا قسم الشړطة كانت شمتانة فيه انت فاكر البلد مفيهاش قانون ولا ايه دلوقتي تشوف هيعملو فيك ايه 
قرب منها و همسلها  حسابك في البيت 
الظابط للعسكري هاتلنا غدا يابني و زود سلاطات و بيبسي 
نورين بتوتر  غدا اه لازم تتغدوا عشان تعرفوا تحاكموه 
بعد عبد الملك مع الظابط و فضلوا ياكلو و هي قاعدة بعيد مصډومة 
قام عبدالملك  شريف هستناك انهاردة في البيت و ابقى جيب الاولاد 
 ماشي يا ابن العم بس خليها بكره و بلغ عمي سلامي
قرب عبدالملك منها 
اتوترت اكتر  هو .. ابن عمك .. انتو قر... قرايب 
 يلا امشي قدامي
مش ماشيه قدامك و مش راجعة في حته 
عليه  لينا بيت نتكلم فيه
عيونها دمعت سيب ايدي انت بتوجعني 
ساب ايديها و مشيت قدامه لوحدها لحد ما ركبوا العربية و رجعو البيت 
فضلت قاعدة في العربية مبتتكلمش و مش عايزة تنزل 
 انزلي !!
لا و انا عايزة اروح لبابا في القاهرة 
 انسي  اللي بتدخل بيت جوزها تسمع كلامه لحد ما تدخل تربتها 
  خليكي براحتك 
سابها و دخل و بعد ما فضلت ټعيط شويه خرجت من العربية و دخلت كان البيت فاضي مهتمتش و كملت طريقها لحد اوضتها اللي لقيت بابهااتصلح
ضحكت باستهزاء 
 ليت قلوبنا يصلحها من افسدها و تعد كما كانت أو لربما افضل 
دخلت و قعدت على طرف السرير ټعيط و تحط ايديها على قلبها 
بس فجأة حست ب ايد على كتفها  انا اسف على اللي عملته 
بصتله و عيطت اكتر و معرفتش تعمل ايه غير أنها ته و اڼهارت وسط دموعها  انا بس معملتش حاجه عشان تعمل فيا كل ده حتى اني مش لاقيه حديحبني أو يقف جنبي كل حياتي و انا لوحدي 
حس بوخذ في قلبه  طيب اهدي و اللي انتي عايزاه عمله 
فضلت ټعيط اكتر و تترعش  مش عارفة بس انا حاسه اني مش عايزة حاجه غير اني احس بنفس الاحساس ده طول عمر الشعور بالأمان اللي اناحاسه بيه و انا في ك مع انك اذيتني انا عمري ما حسيته ... انا بس محتاجة اللحظة دي تستمر متمشيش فاهمني 
   انا اسف على كل حاجه وعد مش هعمل كده تاني 
نامت في ة وهي مستسلمة لتعبها و حزنها اللي احتل قلبها 
.....
صحيت تاني يوم وهي لوحدها في السرير و جنبها ورقة  صباح الفل اصحي و افطري عشان عاملك مفاجأة 
ابتسمت بس پألم لأنها عارفة أنه أشفق على حالتها امبارح 
فطرت و لبست فستان زهري و حجاب و خرجت للجنينة كان مستنيها 
قعدت على الكرسي وهو قعد جنبها  عاملة ايه دلوقتي 
 كويسة  في ايه 
ابتسم و بصلها بعمق
 

أرغب في متابعة القراءة